الأسبوع السادس من الحمل: الجنين كائن شفاف! - في السكة

الأسبوع السادس من الحمل: الجنين كائن شفاف! - في السكة سلسلة الحمل أسبوع بأسبوع

مع النمو السريع والزيادة الكبيرة في عدد الخلايا كل يوم، يُقدّر أن جنينك في الأسبوع السادس من الحمل أصبح بحجم حبة الأرز. فهو لازال صغيراً جداً، لكن يحدث بداخله تطوّرات كبيرة كل يوم.

الجزء الأهم في الأسبوع السادس من الحمل (الرأس)

في هذا الوقت تكون رأس جنينك كبيرة قليلاً حيث في الداخل تنمو خلايا المخ بسرعة كبيرة وتتطور وينقسم المخ داخلياً الى ثلاثة أجزاء مخية رئيسية.

ومن الخارج، يبدأ ظهور نتوءات وفتحات صغيرة في مناطق مختلفة على الرأس. هل تعرفين ما هي تلك النتوءات والفتحات؟

نعم، إنها أماكن نمو العينان والأنف والأذنان والفم أيضاً. إنها تفاصيل وجه طفلك الصغير تبدأ بالتشكّل

ماذا عن باقي الأعضاء؟

عدة أعضاء رئيسية هامة تنمو وتتطور بشكل كبير مثل:

  • القلب: يكتمل تكوين ونمو التجويف القلبي للجنين وينبض قلبه الآن بمعدل حوالي 100 الى 150 نبضة في الدقيقة الواحدة وهذا يعتبر ضعف معدل نبضات قلبك أنتِ.
  • الأطراف العلوية والسفلية: يبدأ ظهورها على شكل براعم صغيرة، ستتشكّل لاحقاً وتتطوّر الى ذراعين ورجلين.
  • الكيس السلويّ (الأمنيوسي): يكتمل تكوينه ويمتلئ بالسائل الذي يحيط بجنينك الصغير طوال فترة الحمل ويعمل كوسادة داعمة له وتوفر له الحماية من الإصابة.

والآن مع المعلومة الأخيرة والغريبة في الأسبوع السادس من الحمل

هل تعلمين أن جنينك في هذه المرحلة يعتبر كائن شفاف ويمكن للعلماء والباحثين رؤية كل تلك الأعضاء الداخلية التي نتحدث عنها وتتكوّن في جنينك في هذه الفترة -باستخدام الأجهزة المتخصصة بالطبع-.

وهذا لأن طبقة الجلد المحيطة بالجنين تكون رقيقة جداً في هذه المرحلة لدرجة أنه يمكن رؤية الأعضاء والأنسجة المختلفة خلفها. وبينما يزداد سمك الجلد مع مرور أسابيع الحمل فإنه يفقد تلك الشفافية.

وأما عن أعراض الحمل عليكِ في هذا الأسبوع

مع أن هذا هو الأسبوع السادس من الحمل الذي بدأ من أول يوم في آخر دورة شهرية، إلا أنه ربما يكون هذا الخبر لا زال جديداً بالنسبة إليكِ. لكن بالتأكيد التغييرات التي واجهتيها في الأسابيع الماضية قد لمّحت لكِ بهذا الأمر. بدءاً من آلام الثديين وحساسيتهما عند اللمس ، وربما تكوني قد لاحظتِ كثرة زياراتك للحمام في تلك الأيام وغير ذلك من الشعور بالإرهاق والتقلبات في الشهية.

كل هذه كانت إشارات سابقة يهيئك بها جسمك لاستقبال خبر وجود الزائر الجديد بداخلك. وبالطبع قد يختلف الأمر مع بعض النساء ويكون الوضع هادئ حتى هذه اللحظة! لكن بالتأكيد سوف تواجهين كل تلك الأعراض المبكرة للحمل.

لن يختلف هذا الإسبوع كثيراً عن الإسبوع السابق في الأعراض التي ظهرت عليك بالفعل.

ما الجديد في هذا الإسبوع؟

عند الكثير السيدات في هذه الأسابيع الأولى القليلة بعد معرفة خبر الحمل هي بداية الشعور بالغثيان الصباحي والقيء. ذلك حينما تجدي نفسك تصابين بنوبة خفيفة من الغثيان بعد الاستيقاظ مباشرة أو ربما تعانين منه طوال اليوم على فترات ويكون مصحوباً بالقيء أغلب الوقت. على كل حال فإنها حالة طبيعية تمر بها جميع السيدات الحوامل تقريباً وتنتهي غالباً وتتخلصين منها في بداية الشهر الرابع.

بالطبع في بعض الحالات، هناك أشياء قد تزيد من حدة مشكلة الغثيان مثل بعض الروائح أو الأطعمة المعينة وإن كنتِ حامل في تؤام فقد يزيد هذا من المشكلة ويجعلها أكثر حدة. وأمور أخرى مثل السفر والأماكن شديدة الارتفاع.

إن الأسابيع القليلة القادمة تُعتبر من أهم المراحل على الإطلاق في حياة الجنين ولذلك يجب عليك الاهتمام بصحتك وستجدين في موضوعات الأسبوع السادس من الحمل خطوات يمكنك اتباعها لتزيدي فرصتك في الحصول على حمل صحي في الشهور الأولى.

في هذه الأيام، حاولي أن تتعلمي أكثر عما هو طبيعي وشائع في تلك المرحلة من الحمل وكيف تتعاملين معه.

skip add
;
;